تعد شبكات الطرق والكباري، الأداة الأولى والأساسية لأي تنمية مستدامة، فهي شريان الحياة التى تجذب الاستثمار وتفتح فرص عمل جديدة.

 وتعتبر الطرق منظومة خدمات وبنية تحتية متكاملة، تخدم أي مستثمر محلي أو أجنبي، بخلاف أهمية اعادة ترميمها من جديد من فترة الي أخري وهذا من أجل إصلاح العيوب التي تعرضت لها الطرق.

وأكد عدد من الخبراء، على أهمية شبكة الطرق والكباري في الدولة ، مشيدين ، بتوجيه الرئيس السيسي بتشكيل لجنة لتقييم كفاءة الطرق القديمة الموجودة في المحافظات.

قال اللواء مجدي الشاهد، الخبير المروري ومساعد وزير الداخلية الأسبق، إن شبكة الطرق والكباري تعد من أهم المقومات في الدولة، مشيدًا بتوجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتشكيل لجنة لتقييم كفاءة الطرق القديمة الموجودة في المحافظات.

وأوضح "الشاهد" في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن اللجنة ستتشكل من أساتذة كليات الهندسة وعدد من مسئولين الطرق والكباري واللجان الفنية بكل محافظة، لافتاً الى أن اللجنة ستقوم بحصر جميع المحاور الرئيسية وكل الطرق الداخلية والمحاور التى تشهد كثافة مروريه، لتقيم جميع

 

الإيجابيات والسلبيات، ووضع معالجة لهذة السلبيات.

وأشار الخبير المروري، الى أن القاهرة والجيزه خاصة، ستحظى باهتمام خاص نتجة الكثافة المرورية ووجود مترو الأنفاق، لافتاً الى أن كباري القاهرة تحتاج لصيانة دورية لتقليل الزحام والحوادث.

وتابع: إن إضافة أي شريان أوكوبري جديد للدولة يساهم في جلب إستثمارات جديدة بالإضافة إلى الحد من الكثافات المرورية وتوفير أوقات الرحلات الطويلة الأمر الذي يعمل على خفض نسبة إستهلاك المواد البترولية وتقليل عوادم السيارات.

 وفى هذا الإطار رحب النائب أحمد الخشب عضو لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان، بتوجيه الرئيس السيسي بتشكيل لجنة لتقييم كفاءة الطرق القديمة الموجودة في المحافظات، مشيراً الى أن مراجعة كفاءة تلك الطرق يعمل على تقدم عجلة التنمية في مصر، مما يزيد فرص الاستثمار في الدولة.

جاء ذالك في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، حيث قال "الخشب" إن الطرق المتهالكة تتسبب في الكثير من الأزمات على المستوي العام،

 

حيث ينجم عنها حوادث مروعه، بالإضافة إلى تهالك السيارات، لافتاً إلى أن هناك عدة طرق رئيسيه تحتاج للترميم أهمها طريق "جمصة المنصورة" حيث يلقب بطريق الموت بسبب غياب الإشارات والعلامات المرورية وانعدام الإنارة.

وأشار عضو لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان، إلى أن الطرق من أهم العوامل التى تحض على الاستثمار في الدولة، حيث أن المستثمر يريد سهولة في التنقل وتوفير للوقت.

وفي نفس الشياق أشاد الدكتور مصطفى صبري، أستاذ هندسة المرور والطرق بكلية الهندسة جامعة عين شمس، بقرار الرئيس السيسي بتشكيل لجنة لتقييم كفاءة الطرق القديمة الموجودة في المحافظات، لافتا إلى أن الطرق في مصر تحتاج لإعادة ترميم.

وأضاف "صبري" في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن تقيم اللجنة للطرق يتحدد على عدة أسس علمية، أهمها تحديد مستوى الخدمة، ومدى كفاءة الطريق في إستيعاب السيارات، وحجم العيوب الموجوده، وعلى هذا تتحدد تكلفة رفع كفاءتها.

وأشار أستاذ هندسة المرور والطرق، إلى أن رفع كفاءة الطرق تقلل من الحوادث الموجوده، منوها على ضرورة إنارة الطريق وزيادة عدد الإشارات، لتجنب أزمات الطرق.

جدير بالذكر أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، وجه بتشكيل لجنة لتقييم كفاءة الطرق القديمة للتأكد من مدى سلامتها، وتسليم تقريرها خلال شهر، لتحديد تكلفة رفع كفاءة تلك الطرق، على أن تضم اللجنة وزارتى الإسكان والنقل والهيئة الهندسية للقوات المسلحة والكلية الفنية والرقابة الإدارية.